2024- 06 - 20   |   بحث في الموقع  
logo "لا نعرف نهارنا من ليلنا"... الحرب النفسية على "الشمال" بيد حزب الله logo نصرالله يطلّ من شاشة الحدث! logo "لقاءات ليست محصورة"... نائب "يحسم": أتبنى ما أراه مناسبًا! logo "إذا قُطعت لدينا لساعات"... كوهين: سنقطع الكهرباء عن لبنان لأشهر logo كميل شمعون: 20 ألف مقاتل على القليلة! logo قبرص تتحرّك ضد "وجود حزب الله" logo طلال أبو غزالة يتنبأ بحرب ستهز العالم قريبًا ويكشف لأول مرة أسرار ثروته ونجاحه: مبروك لغزة وفلسطين! logo قتل جندي لزوجته... يشعل توتراً بين جهازين!
"حربٌ كونية"... نصرالله: ننظر إلى الشهيد رئيسي كقدوة في كل المواقع
2024-05-24 18:25:38

أعلن الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، "نحن في أيام عيد المقاومة والتحرير وحصلت هذه الحادثة الأليمة وبالتالي دخلنا في أجواء الحزن والفقد، لذلك قررنا أن لا نقيم احتفالات كما كانت تجري العادة لأن طابعها هو طابع الفرح ونحن في أيام مصاب وحزن".وتقدم خلال الاحتفال التكريمي للشهداء الايرانيين، "بالتعزية برحيل العلامة المحقق الشيخ علي كوراني".وأضاف نصرالله، "نحن نحتاج إلى القدوة والأسوة والنموذج لأنّه بدون القدوة يبقى ما نؤمن به مجرد أفكار وحبر على ورق".وأشار الى، ان "الشهيد رئيسي هو الخدوم لبلده حيث لم يكن لديه عطلة وهو المطيع لقائده، هو الفقيه والعالم والمجتهد والمؤمن والمتواضع والشجاع جدًا في مواجهة المنافقين والأعداء والمؤمن بالمقاومة وبمشروعها. وعندما تولّى رئيسي مسؤولية العتبة الرضوية أحدث تحولًا كبيرًا في الإدارة وفي تطوير العتبة والخدمات الجليلة التي استفاد من خدماتها المحرومين والفقراء".وأكد نصرالله، انه "يجب أن ننظر إلى الشهيد رئيسي كقدوة في كل المواقع التي تولّى فيها المسؤولية".وأردف، "منذ انتصار الثورة الإسلامية عام 1979 تعرّضت إيران للحصار الاقتصادي والعقوبات والتي تتزايد يومًا بعد يوم والحرب المفروضة الكونية والاغتيالات الداخلية".وتابع نصرالله، "عندما يتحمّل أي رئيس جمهورية في إيران المسؤولية سيجد أمامه ملفات كبيرة جدًا من بينها الملفات الاقتصادية والمعيشية والعملة الصعبة والغلاء والسياسة الخارجية وهذه من نتائج العقوبات والحصار".وذكر أنّ وزير الخارجية الإيراني الراحل حسين أمير عبداللهيان، "كان شديد الحب للبنان وفلسطين وحركات المقاومة، وهذه ميزة في شخصيته".وأوضح نصرالله، "أننا لم نرَ من الشهيدين رئيسي وعبداللهيان إلاّ كل الخير والعون والسند والحب والإحتضان ونشكرهما على ذلك كثيرًا".


وكالات



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2024
top