2024- 04 - 15   |   بحث في الموقع  
logo ماكرون: سنبذل كل ما في وسعنا لتجنّب التصعيد logo ميقاتي: للبنان اصدقاء في العالم يدافعون عنه ويبذلون كل جهد للضغط على اسرائيل لوقف عدوانها logo ارتفاع طفيف بأسعار البنزين.. والكميات متوافرة logo وول ستريت جورنال:إسرائيل قد ترد اليوم على الهجوم الإيراني logo أحدهم بحالة خطيرة... إصابة 4 جنود من لواء غولاني في انفجار لغم عند الحدود! logo كلّاس: المناطق الآمنة في لبنان مهددة بسبب النزوح السوري غير القانوني logo استعدوا... 72 ساعة "ساخنة" بانتظاركم! logo توقيف مطلوب خطير في هذه المنطقة
وزراء خارجية أميركا وفرنسا وإيطاليا: نعمل لتجنيب لبنان الحرب
2024-04-03 00:25:44

قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، إن بلاده "تواصل التنسيق عن كثب في لبنان لمنع توسع الصراع في المنطقة"، وأضاف: "هناك تهديد يفرضه حزب الله وإيران على إسرائيل، وكلاهما تعهدا بالقضاء عليها". وتابع: "العلاقة الثابتة مع إسرائيل مرتبطة بالتهديدات التي تواجهها من إيران وأطراف أخرى". بدوره، أكد وزير خارجية فرنسا، ستيفان سيجورنيه، أنه "يجب تجنّب التصعيد الإقليمي وتحديدًا في لبنان"، مشيراً إلى أن "جميع تحركاتنا في الشرق الأوسط تهدف إلى خفض التوتر في المنطقة". وزير الخارجيّة الإيطاليّة ​أنطونيو تاجاني، عبّر أيضاً عن مخاوف بلاده "من تمدّد الصّراع جنوبي ​لبنان​ بين حزب الله​ وإسرائيل".غارات ليليةوليلاً، كثفت قوات الاحتلال الإسرائيلي من غاراتها على قرى الجنوب، فاستهدفت بلدة بليدا بثلاث غارات، حيث توجهت فرق الإسعاف الى المكان. كما شنت غارة على بلدة عيناتا. من جهته، أعلن حزب الله أنه "دعمًا لشعبنا الفلسطيني الصّامد في ​قطاع غزة​، وإسنادًا لمقاومته الباسلة ‌‌‌‏والشّريفة، وردًّا على ‏الاعتداءات الإسرائيليّة على القرى الجنوبيّة الصّامدة والمنازل المدنيّة، وآخرها على بلدة يارين ‏وإصابة سيّدة فيها، استهدف ‌‏‌‌‏مجاهدو المقاومة الإسلاميّة عند السّاعة 07:35 من مساء اليوم ‏الثّلثاء، مستعمرة غشرهازيف القريبة من نهاريا؛ براجمة من صواريخ ‏الكاتيوشا". وأعلن ​حزب الله​ في بيان آخر، أنّه "استهدف ثكنة ​هونين​ بالأسلحة المناسبة؛ وحقق فيها إصابات مباشرة".
من جهة أخرى، وحول الاستهداف الذي طال دورية لقوات اليونيفيل قبل أيام، أشار النّاطق الرّسمي باسم "​اليونيفيل​"، ​أندريا تيننتي​، إلى أنّه "حسب التّقارير الأوّليّة، الانفجار في ​رميش​ لم يكن نتيجة إطلاق نار مباشر أو غير مباشر، والتّحقيقات لا تزال مستمرّة".


المدن



ملاحظة : نرجو ممن يرغب بإضافة تعليق، صياغته بلغة لائقة بعيدة عن القدح والذم والتحريض المختلف أو المسّ بالكرامات. إن كل ما ينشر من مقالات وأخبار ونشاطات وتعليقات، لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع الذي لا يتحمّل أي أعباء معنويّة أو ماديّة من جرّائها.


التعليقات

لارسال تعليق يرجى تعبئة الحقول الإلزامية التالية

الاسم الكامل: اختياري *الرسالة : مطلوب

 البريد الالكتروني : اختياري

 الدولة : اختياري

 عنوان الرسالة : اختياري

 



INN LEBANON

اشترك و أضف بريدك لتلقي الأخبار

تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعية
INN LEBANON ALL RIGHTS RESERVED 2024
top